كاشف للميوونات في أكبر تجربة علمية في العالم

الهندسة والتكنولوجيا

جامعة تل أبيب، معهد وايزمان للعلوم، التخنيون – المعهد التكنولوجي الاسرائيلي

لميوونات هي جزيئات أساسية بالغة الصغر تنتج عن تصادم أشعة الطاقة في البروتونات. وتيرة تصادم البروتونات عالية جدا، لكن نتائج هذا التصادم تتفكك بعد جزء من الثانية. . تقوم تجربة “اطلس” بتوثيق التصادمات عالية الطاقة التي تحصل في أكبر مُسرّع للجسيمات في العالم، في المختبر الأوروبي للأبحاث الذرية: CERN. منظومة ضخمة من الكاشفات المعقدة والدقيقة للتعرف على الميوونات تم تطويرها وبناؤها في اسرائيل. التعرّف على الميوونات من خلال المنظومة الإسرائيلية يعطي إشارة للتوثيق والفحص الدقيق لعدد من الأحداث النادرة التي تحصل في الكاشف العملاق “أطلس”، وذلك بهدف دراسة جودة ومميزات نتائج هذه التصادمات. هكذا مثلا شكلت الكاشفات الإسرائيلية عنصرا حيويا في اكتشاف بوزون هيغز عام 2012.